مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

استمرت وسائل الإعلام الإسبانية في ملاحقة برشلونة الذي أخفق في تحقيق الانتصار خلال الجولات الأربع الماضية من الدوري الإسباني مما سمح لأتلتيكو مدريد بأن يتساوى معه بعدد النقاط قبل 5 جولات من نهاية المسابقة.

صحيفة أس الاسبانية عادت بالذاكرة إلى ما حدث مع كارلوس كيروش مدرب ريال مدريد موسم 2003\2004 حينما كان متصدراً لترتيب الليجا بفارق 8 نقاط عن أقرب ملاحقيه قبل 10 جولات من النهاية ليعتقد الجميع حينها بأنه حسم المسابقة، لكن بطريقة غير مسبوقة تراجع نحو المركز الرابع في نهاية الموسم.

وتعتقد أس بأن إنريكي يرتدي قناع كارلوس كيروش في الوقت الحالي رغم بقائه بصدارة الترتيب بفارق المواجهات المباشرة عن أتلتيكو مدريد، حيث تتوقع الصحيفة سقوط برشلونة في الجولات المقبلة مجدداً.

وعانى برشلونة هو الآخر من حادثة مشابهة لما حصل مع لويس إنريكي موسم 1981\1982 حيث كان يتصدر ترتيب الليجا قبل 6 جولات من النهاية بفارق 4 نقاط عن أتلتيكو مدريد و 5 نقاط عن ريال مدريد.

أودو لاتيك مدرب البرسا حينها كان في طريق مفتوح نحو تحقيق اللقب كون فارق النقاط الأربع من الصعب تعويضه في 6 جولات حيث كان الانتصار حينها يمنح الفائز نقطتين فقط وليس 3 نقاط.

لكن بشكل مفاجئ جنى برشلونة نقطتين فقط من 12 نقطة كانت في متناول يده ليخسر لقب الليجا بشكل غير متوقع، أس تلمح بأن ذلك سيحصل مع برشلونة مجدداً في الجولات المقبلة.

نشر رد