مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

تراجع لويس إنريكي مدرب برشلونة الإسباني عن تصريحاته التي قالها قبل أسبوعين بأن لاعبي فريقه ما زالوا في قمة لياقتهم البدنية رغم تراكم المباريات.

إنريكي حاول التملص من التصريحات السابقة موضحاً وجود مشكلة بدنية تتعلق بالإرهاق جراء تراكم المباريات، كما أشار في ذات الوقت إلى انه أخطأ التقدير سابقاً.

وقال المدرب الاسباني قبل مواجهة فالنسيا “لا أعرف لماذا قلت قبل أسبوعين بأن الفريق ما زال في قمة لياقته البدنية. كان هذا رأي الأطباء، لكن هناك مشكلة نواجهها جراء تراكم المباريات بشكل متتالي”.

وأردف بالقول “لا أقول أن تراكم المباريات مبرراً لكي نقدم أداءً سيئاً، يجب أن نتحكم بالفريق الآن ونضبط أوضاعه، الآن لن نحقق الانتصارات بسهولة”.

وعلق إنريكي على الاقصاء من دوري الأبطال قائلاً “لا أملك شيئاً الآن سوى التركيز على الليجا وكأس الملك، نركز الآن على مواجهة فالنسيا ونرغب في تحقيق الانتصار بمعقلنا وإسعاد الجماهير”.

نشر رد