مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

اعترف مدرب برشلونة لويس إنريكي بأن مواطنه وخصمه في المباراة المقبلة مدرب مانشستر سيتي بيب جوارديولا يعتبر واحد من أفضل المدربين في التاريخ، وسيكون الأفضل خلال الأعوام المقبلة مع مانشستر سيتي.

ويستعد جوارديولا للعودة إلى برشلونة من جديد عندما يكون ضيفاً رفقة مانشستر سيتي ضمن الجولة الثالثة من دور المجموعات بدوري أبطال أوروبا.
وقال إنريكي قبل اللقاء “جوارديولا أفضل مدرب في العالم، وعندما تكون مدرباً في مستوى كبير سيعتبر الجميع الفوز بكل شيء سهلاً، وتصبح سيئاً عندما تخسر، وبيب عانى من ذلك خاصة مع برشلونة”.

وأضاف “لقد حصل جوارديولا على فرصة غيرت مسيرته بالكامل، وفي جهة أخرى جعل برشلونة فريقاً مرعباً مع الكرة ومن دونها، لقد رأيت فلسفته التي تعتمد على الهجوم واللعب الممتع، بيب سيكون من أفضل المدربين في العصر الحديث”.

وكان جوارديولا قد درب برشلونة من عام 2008 حتى 2012 وحقق معه 14 لقباً ليكون أفضل مدرب في تاريخ برشلونة، قبل العمل في بايرن ميونخ ومن ثم مانشستر سيتي، بينما لعب زميله السابق إنريكي مع برشلونة منذ عام 2014 وحقق العديد من الألقاب.

الجدير بالذكر أن جوارديولا وإنريكي عملا معاً وكانا صديقين عندما كانا لاعبين مع برشلونة.

نشر رد