مجلة بزنس كلاس
منوعات

 

افاد تقرير دولي بأن العالم كان أقل سلاما هذا العام من العام السابق مع تزايد حدة وتواتر الاحداث الأمنية خصوصا في الشرق الأوسط وأفريقيا. وبينما حذر تقرير صادر عن معهد السلام والاقتصاد العالمي من ان هذا العنف الدولي كلف اقتصاد العالم 13.6 تريليون دولار في 2016 وحدها -والتي لم تنته بعد- نستعرض في ما يلي أهدأ دول العالم، والتي تنعم بالسلام والسكينة والطمأنينة، وفق ما عددتها صحيفة “تلغراف” البريطانية.

1- ايسلندا: أرض النار والجليد، رغم اشتهارها بالبراكين والطبيعة القاسية، لكن ثقافتها المتسامحة ترجمت عبر مضاعفة عدد السياح الراغبين بزيارتها والتعرف على معالمها السياحية كأضواء الشمال الساحرة، وتحولها إلى مزاد لمحبي “ستار وورز” وGame of Thrones
2- الدنمارك: تم اختيارها كأسعد دولة في العالم لعام 2016 لتطيح بسويسرا من المركز الأول بفضل عاصمتها المتألقة.
3- النمسا: موطن جبال الألب وفيلم “صوت الموسيقى” وموزارت.
4- نيوزلندا، اكتسبت مكانتها هذه رغم بعدها الجغرافي عن بقية العالم بفضل طبيعتها الجيولوجية وحياتها البرية.
5- البرتغال، تشتهر بهدوئها وجمالها وغناها بالتجارب الجاذبة للسياح.
6- تشيكيا: حققت هذه الدولة الكثير منذ انتهاء الثورة البولشيفية. واستطاعت ان تحول نفسها إلى أيقونة رومانسية بإرثها التاريخي والطبيعي.
7- سويسرا: لم تشهد هذه الدولة حربا منذ العام 1847. لم تنفق مليارات على قواتها العسكرية وهي أقرب الدول تطبيقا للديمقراطية.
8- كندا، ثاني أكبر بلد في العالم، تتميز بأمانها وتنظيمها وطبيعتها الحرة وشعبها المتنوع.
9- اليابان، بإيقاعها الخاص وطبيعتها الخلابة وثقافة العمل الدؤوب.
10- سلوفينيا، تتميز بشعبها الهادئ والمنفتح والمتسامح.

نشر رد