مجلة بزنس كلاس
فن

 

تتعرض النجمة اللبنانية إليسا للكثير من الانتقادات بسبب ألبومها الجديد “سهرنا يا ليل” فبالرغم من عودتها بألبوم يضم 12 أغنية مصرية وأربع أغنيات لبنانية إلا أنها تعرّضت لهجوم كبير من البعض فيما احتفى آخرون بالألبوم.

فأحد النقاد أفصح أنّ ما يميز إليسا عن باقي النجمات أنها تجيد اختيار موضوعات أغانيها جيداً التي تمس المرأة على الأخص وبالرغم من أنها ليست الصوت الأبرز على الساحة فإنها تجيد أداء الأغنيات بحسب امكانياتها كما تتعمد أن تختارالكلمات التي تدور فكرتها حول قصة، وليست مجرد كلام متناغم فحسب. وإحدى الآراء المعاكسة كانت أنّ الألبوم اقلّ من العادي وموضوعاته غير جديدة حتى أنّ الأغنيات القائمة على الافكار ضاعت في ركاكة الكلمات إضافة ً أنّ الألحان متشابهة لدرجة كبيرة مع أغاني إليسا القديمة.

وفي سياق ٍ متصل أشار الشاعر منير بو عساف لانتقاده القاسي لإليسا بعد طرح ألبوم “سهرنا يا ليل” فأكد في إحدى المقابلات الإذاعية أنّ ليس هناك أغنيات كبيرة أو صغيرة بل هناك أنواع من الأغاني وأنماط معينة ولكن بحسب رأيه أنّ الأغنية الشعبية أصعب من باقي الأغاني خاصة أنها تحتاج لفكرة مهضومة وشعبية لا تكون مبتذلة أو تافهة بحسب قوله.

وعن موضوع هل طلب النجم وائل كفوري بأن يخفف من تحامله على إليسا بحكم الصداقة القوية بينهما كشف أنه عندما أبدى رأيه لم يستشر أحداً وكتب بحرية، وأنّ “كفوري” ليس بموقع التدخل لأنه نجم كبير ومنشغل بأعماله وحفلاته.

نشر رد