مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

واصل نادي برشلونة نتائجه السلبية في بطولة الدوري الإسباني لكرة القدم عقب الخسارة أمام فالنسيا أمس الأحد بهدفين مقابل هدف واحد ، وذلك في الجولة الثالثة والثلاثين من الليجا ، ليصبح مهدداً أكثر من أي وقت مضى بخسارة اللقب لصالح أتلتيكو مدريد وريال مدريد.

وسقط برشلونة في المباراة الثالثة على التوالي في الدوري الإسباني بعد خسارته أمام ريال مدريد في مباراة الكلاسيكو ، ثم أمام ريال سوسيداد على ملعب أنويتا ، قبل أن يخسر بشكل مثير أمام فالنسيا على ملعب كامب نو ، وهي نتائج سلبية لم تتحقق منذ عام 2003.

وعلى الرغم من نتائج برشلونة المخيبة للآمال ، إلا أن هناك مفارقة غريبة ترتبط بنادي إشبيلية بحيث كلما خسر النادي الأندلسي ، فإن النتائج اللاحقة تشهد خسارة البرسا فيما بعد ، وهنا نضع بعض الأمثلة التي تؤكد وجود علاقة مرتبطة وأولها قبل مباراة الكلاسيكو أمام ريال مدريد.

وخسر إشبيلية بنتيجة 2/1 في الجولة الثلاثين من الليجا أمام ريال مدريد ، فيما خسر برشلونة في الجولة 31 أمام الفريق الملكي بنفس النتيجة ، في حين أن إشبيلية خسر أمام ريال سوسيداد 2/1 في الجولة الواحدة والثلاثين ، قبل أن يخسر برشلونة أمام سوسيداد 1/0 في الجولة الثانية والثلاثين.

وفي الجولة الثانية والثلاثين ، فقد خسر إشبيلية على يد فالنسيا بهدفين مقابل هدف ، في حين أن الجولة الثالثة والثلاثين شهدت خسارة برشلونة أمام فالنسيا 2/1 وتعادل إشبيلية أمام ديبورتيفو لاكورونيا، الذي من المنتظر أن يستضيف النادي الكتلوني في الجولة الرابعة والثلاثين.

ومن أجل التوضيح أكثر ، فإننا نضع لكم ما حدث في الجولات الماضية ، ومدى ارتباط نتائج إشبيلية بنتائج برشلونة:

ﺍﻟﺠﻮﻟﺔ 30: إشبيلية ﻳﺨﺴﺮ 0/4 أمام ﺭﻳﺎﻝ ﻣﺪﺭﻳﺪ.

ﺍﻟﺠﻮﻟﺔ 31: برشلونة يخسر 2/1 أمام ريال مدريد.

ﺍﻟﺠﻮﻟﺔ 31: إشبيلية ﻳﺨﺴﺮ 1/2 أمام ﺳﻮﺳﻴﺪﺍﺩ.

ﺍﻟﺠﻮﻟﺔ 32: ﺳﻮﺳﻴﺪﺍﺩ ﻳﻔﻮﺯ 1/0 ﻋﻠﻰ ﺑﺮﺷﻠﻮﻧﺔ.

ﺍﻟﺠﻮﻟﺔ 32: إشبيلية ﻳﺨﺴﺮ 1/2 أمام ﻓﺎﻟﻨﺴﻴﺎ.

ﺍﻟﺠﻮﻟﺔ 33: ﻓﺎﻟﻨﺴﻴﺎ ﻳﻔﻮﺯ 1/2 ﻋﻠﻰ ﺑﺮﺷﻠﻮﻧﺔ.

ﺍﻟﺠﻮﻟﺔ 33: إشبيلية ﻳﺘﻌﺎﺩﻝ 1/1 ﻣﻊ ﺩﻳﺒﻮﺭﺗﻴﻔﻮ ﻻﻛﻮﺭﻭﻧﻴﺎ.

نشر رد