مجلة بزنس كلاس
تكنولوجيا

 

ارتبطت شركة إتش تي سي بشائعاتٍ كثيرة فيما يتعلق بنيتها لإطلاق ساعةٍ ذكية من تصميمها تعمل بنظام أندرويد وير. حتى الآن، لا يوجد أي تصريحٍ رسميّ حول الساعة المُفترضة وموعد إطلاقها، ولكن المُسرب الشهير EvLeaks نشر تسريبًا جديدًا بخصوص الساعة الذكية المقبلة.

وفقًا للمُسرّب، فإن الساعة الذكية المقبلة من إتش تي سي لن تشاهد النور قبل شهر أبريل/نيسان المقبل، وذلك بعد أن كانت معظم التوقعات تشير إلى أن الشركة التايوانية ستقوم بإطلاقها خلال معرض الهواتف العالمي MWC 2016 المقبل. في حال كنتم من المهتمين بالشائعات المتعلقة بالساعة الذكية المفترضة من إتش تي سي، فنحن نتحدث هنا عن نفس الشائعات المتعلقة بالمنتج الذي يحمل اسم “HTC Petra” أو “HTC One Smartwatch”.

قد تكون هذه الاخبار سيئة للشريحة التي تثق بمنتجات إتش تي سي وتنتظر ساعةً ذكية من تصميمها، ولو أن هذه الشريحة قد تكون قليلة جدًا. من ناحيةٍ أخرى، لم تتطرق التّصريحات الرسمية للشركة مؤخرًا لموضوع دخول مجال الساعات الذكية، ومُعظم التّركيز كان على مجال الواقع الافتراضي وتحسين موقع الشركة في سوق الهواتف الذكية. بكل الأحوال، قد تنوي إتش تي سي بالفعل الاعتماد على دخول مجالاتٍ تقنية أخرى لتحسين موقفها الماليّ والخروج من أزمتها الحرجة، وفي حال قدمت ساعة ذكية تتمتع بنفس جودة تصنيع هواتفها الذكية، قد تستطيع الشركة أيضًا المنافسة بهذا المجال الناشئ، واكتساب حصةٍ سوقية كبيرةٍ فيه.

بكل الأحوال، يعتبر EvLeaks أحد المصادر الموثوقة خصوصًا فيما يتعلق بأخبار وتسريبات إتش تي سي، والشيء الإيجابيّ بخصوص هذا الخبر أنه يمكن أن نقول أن الساعة الذكية في طريقها للأسواق في وقتٍ ما خلال هذا العام.

نشر رد