مجلة بزنس كلاس
تكنولوجيا

 

تعمل شركة إتش تي سي HTC على إنتاج هاتف جديد يحمل الاسم الرمزي “Sailfish”، والذي تُشير المعلومات إلى إمكانية اعتباره خلفًا لهاتف شركة إل جي الرائد نيكسوس 5 إكس Nexus 5X.

ويأتي الهاتف الجديد بشاشة من قياس 5 إنش بدقة 1080×1920 بيكسل وبكثافة 440 بيكسل بالإنش، مع مُعالج رُباعي الأنوية بتردد 2 جيجاهيرتز وبمعمارية 64 بت.

ويحتوي الجهاز على 4 جيجابايت من ذاكرة الوصول العشوائي، مع 32 جيجابايت من مساحة التخزين الداخلية، وبطارية بسعة 2.770 ميلي أمبير.

ويحتوي الجهاز الذي يحمل الاسم الرمزي Sailfish على كاميرا خلفية بدقة 12 ميجابيكسل، وكاميرا أمامية بدقة 8 ميجابيكسل، مع امتلاكه لميزة قارئ بصمات الأصابع الموجودة في الجهة الخلفية منه.

ويملك الهاتف منفذ USB من نوع Type-C، مع مكبرات صوت موجودة في الجهة السفلية، ومنفذ لسماعة الرأس في الجهة العلوية، مع توافر تقنية الاتصال بلوتوث 4.2.

وأشارت معلومات صدرت في وقت سابق إلى إمكانية قيام شركة إتش تي سي بتصنيع أحد هواتف نيكسوس لهذا العام 2016، حيث قامت الشركة سابقًا بإنتاج جهاز الهاتف نيكسوس ون Nexus One والحاسب اللوحي نيكسوس 9.

كما أشارت المصادر إلى إمكانية قيام الشركة بإنتاج جهاز هاتف آخر بقياس شاشة 5.5 إنش يحمل الاسم الرمزي “Marlin” والذي قد يعمل بمُعالج Snapdragon 821 من شركة كوالكوم.

تجدر الإشارة إلى قيام شركة إتش تي سي HTC التايوانية في شهر مايو/آيار الماضي بإطلاق هاتفها الذكي الجديد ديزاير Desire 830 الذي يمتاز بأنه يقدم مواصفات عالية نسبيًا وبسعر يبدأ من 310 دولارات أميركية.

نشر رد