مجلة بزنس كلاس
منوعات

 

أظهرت دراسة أن معظم أغنياء العالم الذين يمتلكون ثروة لا تقل عن مليون دولار يعيشون في آسيا. وحسب التقرير السنوي الذي أعدته شركة كابجيميني الاستشارية “ثروة العالم عام 2016” ، ونشرت نتيجته اليوم فإن 1.5 ملايين غني بثروة إجمالية 4.17 تريليون دولار كانوا يعيشون العام الماضي في منطقة آسيا والمحيط الهادي. وجاء في التقرير أن عدد الأغنياء تزايد العام الماضي بنسبة 4.9% وتزايدت ثرواتهم بنسبة 9.9%.

وقال معدو التقرير إن عدد الأغنياء الذين امتلكوا ثروة أكثر من مليون دولار قابلة للاستثمار تزايد بشكل واضح في اليابان، والصين عما كان عليه في العام قبل الماضي. وارتفع عدد أصحاب الملايين في أوروبا بنسبة 8.4% ليصبح 2.4 ملايين، وسجلت ألمانيا على سبيل المثال زيادة بنسبة 1.5% في أعداد المليونيرات وأصبح عددهم هناك 2.1 مليون ثري.

وقال كلاوس جيورج ميار، الخبير بشركة كابجيميني، إن الارتفاع الواضح في أسعار العقارات أحد أهم أسباب هذا التزايد. وتراجعت أمريكا الشمالية عالميا حسب التقرير إلى المركز الثاني من حيث أعداد المليونيرات؛ حيث امتلك 8.4 مليون ثري (بزيادة 2%) 6.16 تريليون دولار. وارتفعت على مستوى العالم الثروة الإجمالية التي يمتلكها المليونيرات بنسبة 4% إلى 7.58 تريليون دولار. وتوقع ميار أن يبلغ حجم ثروة أغنياء العالم 100 تريليون دولار بحلول عام 2025. ولم تشمل الدراسة العقارات التي يستخدمها الأثرياء بشكل شخصي وكذلك مقتنياتهم الثمينة و السلع الفاخرة.

نشر رد