مجلة بزنس كلاس
أخبار

يعتزم معهد “يونس أمره” الثقافي التركي بالدوحة، تنظيم عدة فعاليات ثقافية متتالية تحت عنوان “أيام تركية” في العاصمة الدوحة، وذلك في الفترة من 17 إلى 19 نوفمبر الجاري.

ويشهد اليوم الأول افتتاحًا رسميًا، ومؤتمرًا صحفيًا، ومعرضًا لفن “الإبرو” أو الرسم على الماء، بالإضافة إلى عرض فيلم يتحدث عن حياة الصوفي التركي “مولانا جلال الدين الرومي”، والذي يحمل اسم “مولانا جلال الدين رومي-حكاية عشق”.

وافتتحت تركيا مركز “يونس إمرة” بالدوحة في ديسمبر 2015، في خطوة مهمة لتعميق التواصل بين الشعبين وتطوير علاقات الدولتين.

وتتواجد مراكز ثقافية تركية تحمل الاسم ذاته في أكثر من 35 بلدا حول العالم؛ بهدف نشر الثقافة التركية، إلى جانب التعريف بالشخصيات التي تشكل أيقونات في فضاء ثقافة ذلك البلد من شعراء ومتصوفة.

وتقوم هذه المراكز في مختلف فروعها بتنظيم ندوات، ومؤتمرات، وأنشطة فنية مختلفة، إلى جانب تعليم اللغة التركية لغير الناطقين بها، فضلا عن تمثيلها تركيا في العديد من الفعاليات الوطنية والدولية.

واستمدت هذه المركز اسمها من الشاعر الصوفي “يونس أمره” الذي عاش في الأناضول في القرن الثالث عشر والرابع عشر الميلاديين، ويرمز اسمه إلى القيم الإنسانية وحبه للسلام.

نشر رد