مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

الدوحة – بزنس كلاس

مع اقتراب انطلاق بطولة كأس العالم للسباحة في الدوحة للمرة السادسة، فإنّ أوميغا تستعد لتولي مهامها كضابط وقت رسمي في البطولة على أكمل وجه، حيث ستستضيف المدينة أساطير رياضة السباحة خلال يومي 8 و9 أكتوبر.

وتعد بطولة كأس العالم للسباحة سلسلة دولية تقام وفق جدول محدد في عدد من المدن المضيفة حول العالم، وقد شمل العام 2016 كل من باريس وبرلين وموسكو وبكين ودبي. وبالإضافة إلى مهامها كضابط وقت رسمي في بطولة كأس العالم للسباحة، فإنّ أوميغا تعد شريكاً رسمياً لإتحاد فينا وتتولى مهام ضبط الوقت لعدد من المنافسات الأخرى خلال العام.

وبعد انتهاء فعاليات البطولة في الدوحة فإنّ البطولة ستنتقل إلى سنغافورة ثم طوكيو وبعدها هونغ كونغ التي سيتم فيها تتويج الرابحين. وقد كان من بين الرابحين في بطولة 2014 في فئة الرجال سفير أوميغا شاد لو كلوس من أفريقيا الجنوبية، كما حازت كاتينكا هوسزو من المجر على المرتبة الأولى عن فئة النساء. وفي العام 2015 ربح كاميرون فان دير برغ في مسابقات الرجال بينما تمّ تتويج كاتنكا هوسزو للمرة الثانية عن فئة النساء.

أحدث تقنيات التكنولوجيا من أوميغا

تتولى أوميغا مهام ضبط الوقت وتحليل البيانات، كما أنه كان لها الفضل في تطوير عدد من التقنيات الأساسية المستخدمة في البطولة لضمان تسجيل نتائج المسابقات بصورة مثالية. ويعد جهاز توقيت الكم المائي من بين أهم الأجهزة، وهو عبارة عن لوحات لمس أيقونية مثبتة في نهاية كل مسار وتتفرد بكونها ظاهرة بشكل واضح للمتسابقين، إلى جانب منصات الانطلاق لتسجيل البداية الخاطئة والكاميرات الفائقة السرعة لتسجيل الفيديو. كما تمّ وضع عدادات الدورات أسفل حوض السباحة في مسابقات السباحة مسافة 800 متر و1500 متر، وتحسب عدد الدورات المتبقية لكل متنافس يسبح في ذلك المسار.

كما كانت أوميغا وراء ابتكار الرسومات البيانية التي تظهر على شاشات التلفزيون وخط التسجيل الافتراضي المشهور، الذي يشير إلى مدى قرب الفائز من تحقيق رقم قياسي عالمي جديد.

ويوفر موقع أوميغا www.omegatiming.com تسجيل حي للتوقيت لمنح الجمهور العالمي إمكانية الوصول إلى تفاصيل كل متسابق إلى جانب التصنيف وأجزاء الوقت والمعلومات عن تسجيل أو تحطيم الأرقام القياسية.

كما تمّ تقديم ابتكارات جديدة حديثاً تشمل حافة السباحة على الظهر التي تسهم في تحسين اندفاع الانطلاقة ومسار السباحة عند الدخول في الماء.

شراكة قوية في الرياضات المائية

لقد تمتعت أوميغا بشراكة طويلة المدى مع إتحاد فينا منذ العام 1973، كما أنها احتلت مكانتها المرموقة عالمياً كضابط وقت رسمي لأضخم الأحداث الرياضية، وعبر تعاونها مع اتحاد فينا فإنها ستخدم الرياضيين في الرياضات المائية في كافة أحداث فينا الأساسية بما فيها بطولات كأس العالم من فينا، والتي تشمل سباحة المسافات الطويلة والسباحة التوقيعية وكرة بولو الماء ومسابقة السباحة المفتوحة ومنافسات الغطس إلى جانب الغطس العالي.

نشر رد