مجلة بزنس كلاس
رياضة

يشهد يوم الإثنين القادم الإعلان عن ميلاد أول ملاكم قطري محترف ألا وهو الشيخ فهد بن خالد آل ثاني، وذلك في مؤتمر صحفي يعقد في تمام الساعة 6 من مساء الإثنين المقبل، يكشف فيه انخراطه رسميا في (ملاكمة المحترفين)، ليصبح بذلك أول مواطن قطري يحترف رياضة الفن النبيل، وكان الشيخ فهد يمارس هذه الرياضة على سبيل الهواية ومن أجل ذلك انضم للاتحاد القطري للملاكمة وشارك مع المنتخب الوطني في بطولة سوريا الدولية بوزن فوق الـ60 كيلوجراما، قبل أن يتحول للاحتراف مؤخرًا.

وفي مسيرته الاحترافية شارك الشيخ فهد في مباراتين رسميتين منذ دخوله هذا الميدان، كانت الأولى في كرواتيا، خلال سلسلة المباريات الدولية التي نظمها الاتحاد الأوروبي، وفاز فيها على منافسه الروماني سيرجيو، وحصل الشيخ على دعوة من الاتحاد الإسباني، بعد تألقه في كرواتيا للمشاركة في سلسلة دولية أخرى كانت في (أوفييدو) الإسبانية، وهناك حظي بتشجيع كبير من الجماهير كونه أول ملاكم قطري يشارك في مناسبة دولية.

أتدرب مع صانع الأبطال

وعن الاستعداد للنزالات القادمة قال الشيخ فهد: أخضع الآن لتدريبات شاقة في الدوحة ولاس فيجاس المشهورة بالملاكمة، وذلك تحت إشراف المدرب العالمي الكوبي الأصل إسماعيل أنطونيو سالاس ويساعده المدرب المعروف فرانك بوهيك، ويقول ملاكمنا عن معرفته بهما “أرتبط بعلاقة صداقة قوية مع الفنزويلي هور هيريناليس وهو من نصحني بالعمل مع سالاس الذي يملك أكاديمية كبيرة في لاس فيجاس، ويتدرب معه 5 أبطال عالم، وكانت فرصة عظيمة بالنسبة لي أن أتدرب معه في الدوحة ولاس فيجاس، وأرتبط بصداقة معة ومع فرانك بوهيك أيضًا، وبالمناسبة سالاس تخرج من تحت يديه 30 ملاكما يعتبرون من خيرة من مارسوا الفن النبيل حول العالم.

أتمنى أن تصبح قطر مركزا لملاكمة المحترفين

يقول الشيخ فهد إنه يحظى بدعم كبير من الجميع في قطر، وقال أتمنى الفوز بإنجاز عالمي كبير لأتشرف بتقديمه إلى صاحب السمو الأمير المفدى، ويضيف: “ما أحققه في الملاكمة الآن ولاحقا هو هدية من مواطن قطري طموح إلى وطنه وإلى حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى الذي يقدم الكثير للشباب والرياضة بشكل عام، وأنا واحد من الذين يستظلون بهذه الرعاية، وقال الشيخ فهد إن احترافه الملاكمة جعل العديد من الشباب القطري يهتم باللعبة، موضحا أن كثيرين من شبابنا يتصلون به ويسألونه عن كيفية احتراف الملاكمة، وهذا أمر طيب خاصة في ظل الاعتقاد الخاطئ عند عامة الناس بأن الملاكمة رياضة خطرة، والآن أصبح الناس يتفهمون أنها رياضة نبيلة يلعب التركيز والتكتيك فيها دورًا كبيرًا”.

وقال أتمنى أن أرى في بلادي مركزا لملاكمة المحترفين، فالتطور الرياضي في بلادنا يوفر قاعدة نجاح كبيرة لمثل هذه الفكرة، وكشف الشيخ فهد عن تلقيه عروضا خاصة من بريطانيا التي شهدت ميلاد الملاكم اليمني العالمي نسيم حميد لكنه يفضل أن يكون احترافه وتألقه ومستقبله هنا على أرض قطر وثراها الغالي.

مرتان بالضربة القاضية

من حسن الطالع أن الشيخ فهد بن خالد فاز في المرتين اللتين لعبهما كمحترف في كرواتيا وبلغاريا بالضربة القاضية وهو ما جعل الجمهور العربي الذي شاهد المباراتين يتفاعل معه بكل قوة، وهنا يقول: دعني أتوجه بالشكر إلى سفير قطر بإسبانيا لاهتمامه بحضور مباراتي في أوفييدو، بجانب حضور سفيري الكويت والسودان إلى ذات المناسبة، وقال إن حضورهم وحضور الإخوة العرب القليلين في المدينة الإسبانية رفع من روحي المعنوية كثيرًا خلال النزال، ووصف الشيخ فهد مشاركته في إسبانيا بأنها أعطت الأوروبيين انطباعًا جيدًا عن قطر، وتمنى أن يكون جاهزًا للمشاركة في بطولات دولية أخرى، خاصة بعد تخلفه عن المشاركة في صالة (لندن 02) في مايو الماضي بسبب إصابة في الكتف.

من حراسة المرمى للتايكوندو ثم الملاكمة

كثيرون لا يعرفون مسيرة الشيخ فهد الرياضية فهو بدأ حارسا للمرمى في النادي العربي وبعدها تحول لرياضة التايكوندو ونصحه مدرب التايكوندو بالتحول للملاكمة لأن ضربات يديه سريعة جدا وأفضل من قدميه ولاقت هذه النصيحة هوى في نفسه فهو منذ صغره يعشق محمد علي كلاي ويرى فيه نموذجا إنسانيا فريدا فهو ليس رياضيا فذا وحسب بل إنسان فتح صفحات ناصعة في التاريخ وسجل بأحرف من نور مواقف في حرب فيتنام لا يمكن أن تنسى أبداً، كما أن الملاكم العالمي اليمني الأصل نسيم حميد حفر في نفسي صفحة ناصعة البياض لمواطن يمني أضاء سماء إنجلترا والعالم بإنجازاته، ومن هنا قررت أن أسير في طريقهما لذلك كانت توجيهات مدرب التايكوندو بمثابة المصباح الذي أنار لي الطريق لأنني بعدها تحولت لاتحاد الملاكمة مباشرة.

نشر رد