مجلة بزنس كلاس
منوعات

 

افتُتح مطعم لي لي للطيران لاستقبال الجمهور في بداية الشهر الحالي ليُقدِّم أطباقاً أميركية وفرنسية في ووهان، المدينة المركزية الكبيرة بالصين التي يقطن بها 20 مليون شخص.
تراوح أسعار الأطباق بقائمة الطعام من 25 إلى 60 دولاراً، ويمكن أن تستوعب العشرون طاولة الموجودة بالطائرة حتى 200 ضيف في اليوم. وتُستخدم وحدات تخزين الأمتعة بالطائرة في وضع حقائب الزبائن وأغراضهم، كما أن العاملين بالمطعم يرتدون زيّ المضيفات والمضيفين من أجل الحفاظ على نفس جو الطائرة، حيث لم يتغير شيء في الطائرة ما عدا الجِلسة كي تصبح مريحة أكثر بكثير من ذي قبل وأكثر راحة للرُكبة.

يقول لي لانج العقل المدبر للاستثمار ذي الـ5 ملايين دولار: “لا يُعد الطيران مريحًا لأنه لا يتسنَّى للجميع الركوب في درجة رجال الأعمال لكننا نستطيع هنا أن نوفر تجربة العشاء على متن الطائرة على أكمل وجه”.
وسيستطيع محبو الطعام المحظوظون بالوصول للداخل بعد المرور بالطابور الطويل عيش تجربة الطيران الحقيقية لكن من دون الطيران بالفعل! فالجميع يحصل على تصريح لركوب الطائرة، والانتظار في صالة الانتظار، ويمر من البوابة خلال جسر يوصل للطائرة.

نشر رد