مجلة بزنس كلاس
فن

 

تلاحق الصحف العالمية باستمرار وبتتبع قضية طلاق العالميين أنجلينا جولي وبراد بيت فأفاد أحد المواقع الإلكترونية عن وجود موظف كان يعمل لدى النجمين وأشار أنه طيلة فترة خدمته للثنائي لم يشهد على أي علامات عن براد بيت تجاه جولي أو أطفالهما.

الموظف أضاف أنها كانت تهدّده بالضرب حتى الموت، الموظف أكد أنّ كل التهم الموجّهة لـبيت حول إساءة معاملة أبنائه تندرج ضمن نطاق الإفتراءات.

يُذكر أنّ جولي تقدمت بطلب الطلاق من بيت يوم 19 أيلول الماضي وطالبت بالحضانة الكاملة لأطفالها الستة.

نشر رد