مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

عانى المنتخب التشيلي في مباراة كولومبيا بعد تعرض اثنين من أهم اللاعبين في صفوف الفريق لإصابة وهما كلاوديو برافو حارس مانشستر سيتي وأرتورو فيدال نجم بايرن ميونخ.

وتعرض برافو لإصابة في الركبة بالدقيقة 60 من عمر اللقاء وغادر أرض الملعب، وهو نبأ سيء للمدرب جوسيب جوارديولا الذي يعيش بالأساس أوقات صعبة في ظل تراجع نتائج مانشستر سيتي في الأسابيع الأخيرة.

كذلك تلقى فيدال إصابة في الدقائق الأخيرة من عمر المباراة وخرج على أثرها من أرض الملعب على النقالة، ومن الواضح أن الإصابة في منطقة أعلى الفخذ.

وسيخضع النجمان للفحوصات الطبية صباح يوم غد الجمعة وقد يغادران المعسكر التدريبي للمنتخب التشيلي ويعودان إلى أنديتهما في حال تبين أنهما يعانيان من إصابة خطيرة وغير قادران على المشاركة في مباراة الأوروجواي القادمة.

نشر رد