مجلة بزنس كلاس
منوعات

 

منعت محكمة أسترالية أماً من رؤية طفلها بعدما ثبتت إدانتها بحبس طفلها في غسالة للتخلص من بكائه بينما اختبأت في غرفة نومها للتوقف عن سماع صوته المزعج، وفقاً لما نقلته صحيفة دايلي ميل البريطانية.

وجاء هذا القرار من قبل محكمة الدائرة الاتحادية، في مدينة كيرنز أقصى شمال ولاية كوينزلاند الأسترالية، بعد معركة قضائية استخدمت فيها الأم الطفل كآداة لتضليل المحكمة من خلال محاولة تحفيظه عبارات تدين الأب لتمنعه من الحصول على الحضانة.

وتمكنت المحكمة من اكتشاف الأساليب الملتوية التي استخدمتها الأم ومنحت الأب الحضانة الكاملة للطفل بينما يحق للأم المطلقة برؤية ابنها في أيام الإجازات ومنعها من خروجه برفقته في الأماكن العامة خوفاً من اختطافه.

وكان والدا الطفل تطلقا عام 2012 بينما كان الطفل يبلغ عامين، لكن أسلوب معاملة الأم للطفل من أجل الانتقام من زوجها السابق دفع الأمور إلى المحاكم من أجل انتزاع الحضانة من الأم التي لا تستحق أن تتولى رعاية ابنها.

نشر رد