مجلة بزنس كلاس
تحقيقات

إن الصناعة والبناء هما القطاعان اللذان سيقودان الاقتصاد، وتشير دراسات حديثة إلى توقعات بظهور مراكز صناعية جديدة في بنجلاديش، وميانمار، وباكستان، وأن هذه الدول سوف تشهد نموًا قويًا وخاصة في مجال صادرات الصناعات التحويلية، بالإضافة إلى النمو في قطاع البناء على نطاق واسع، من أجل استيعاب زيادة السكان في المناطق الحضرية، وللمساعدة في تطوير قطاع الصناعات التحويلية.

 

وقد نشرت شركة “بي إم آي” للأبحاث الاقتصادية تقريرًا جديدًا لـ 10 أسواق ناشئة، ستكون محركات جديدة لنمو الاقتصاد خلال العشر سنوات القادمة.

 

وقدرت الشركة أن هذه الأسواق سوف تُضيف مجتمعة 4.3 تريليون دولار إلى الناتج المحلي الإجمالي العالمي بحلول عام 2025، وهو ما يُعادل الاقتصاد الياباني الحالي.

 

وعلى الجانب الآخر سوف تلعب الصناعات الاستخراجية مثل التعدين والنفط والغاز دورًا أصغر بكثير في دفع عجلة النمو الاقتصادي مما كانت عليه خلال الـ 15 عامًا الماضية.

 

10 أسواق ناشئة في المستقبل والقطاعات التي سوف تقود النمو الاقتصادي

السوق

التوضيح

1- بنجلاديش

– الأعمال الزراعية التجارية هي القطاع الرئيسي في بنجلاديش، والصادرات الأساسية بها الملابس والمنتجات الزراعية.

– بلغ نمو الناتج المحلي الإجمالي 6.4% لعام 2015، بينما بلغ معدل البطالة 4.9%.

– الدولار يساوي 77.42 تاكا بنجلاديشي.

– يُمثل القطاع الصناعي الموجه للتصدير في بنجلاديش أكثر من ربع الناتج المحلي الإجمالي بالفعل، وسوف يستمر في التطور في السنوات القادمة لتكون مركزًا صناعيًا عالميًا.

2- مصر

– الغاز الطبيعي هو القطاع الرئيسي في مصر، بينما الصادرات الأساسية تتضمن النفط، الفواكه والخضراوات، والقطن.

– بلغ نمو الناتج المحلي الإجمالي 4.2% لعام 2015، بينما بلغ معدل البطالة 12.8%.

– الدولار يساوي 8.88 جنيه مصري.

– من المتوقع استمرار الاستثمار في قطاع العقارات في مصر، وتُقدر الزيادة السكانية بمليون نسمة من سكان الحضر سنويًا على مدار السنوات العشر المقبلة، وسوف يكون هناك استثمار في مجال القطاع الصناعي الموجه للتصدير، مع استمرار الاستثمار في السيارات وقطاع الغذاء.

3- إثيوبيا

– الأعمال الزراعية التجارية هي القطاع الرئيسي في إثيوبيا، والصادرات الأساسية بها هي القهوة، البذورالزيتية، الخضراوات، الذهب.

– بلغ نمو الناتج المحلي الإجمالي 10.2% لعام 2015، بينما سجل معدل البطالة 16.8%.

– الدولار يُساوي 21.55 بير إثيوبي.

– سوف يُلبي قطاع البناء التوسع الحضري السريع في إثيوبيا، وسوف يُمثل قطاع البناء أعلى معدلات النمو في أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى، بمتوسط نمو سنوي يبلغ 10.7% بين عامي 2016 و2025.

4- إندونيسيا

– الأعمال الزراعية التجارية هي القطاع الرئيسي في إندونيسيا، والصادرات الأساسية بها هي  الوقود المعدني وقطع غيار الآلات.

– بلغ نمو الناتج المحلي الإجمالي 4.8% لعام 2015، بينما بلغ معدل البطالة 5.5%.

– الدولار يُساوي 13095 روبية إندونيسية.

– سوف يشهد قطاع النفط والغاز والتعدين ركودًا في إندونيسيا، وسوف تستمر الحكومة في تطوير القطاع الصناعي الموجه للتصدير، من خلال زيادة الإنفاق على البنية التحتية وتقليل البيروقراطية.

5- كينيا

– الصادرات الرئيسية في كينيا هي الشاي، والمنتجات البستانية والقهوة.

– بلغ نمو الناتج المحلي الإجمالي 5.6% لعام 2015، بينما بلغ معدل البطالة 40%.

– الدولار يُساوي 99.73 شلن كيني.

– تستورد كينيا معظم احتياجاتها من الطاقة، لذلك سوف يساهم انخفاض أسعار النفط خلال العقد القادم مقارنة بالعقد السابق في تعزيز اقتصادها واستثماراتها، وسوف يتركز النمو على البنية التحتية، الطاقة المتجددة، الخدمات المالية وتجارة التجزئة.

6- ميانمار

– التعدين هو القطاع الرئيسي في ميانمار، والصادرات الأساسية بها هي الغاز الطبيعي، والمنتجات الخشبية.

– بلغ نمو الناتج المحلي الإجمالي 7.0% لعام 2015، بينما بلغ معدل البطالة 5.0%.

– الدولار يُساوي 1.17 كيات.

– سوف تواصل البلاد الاستثمارات في عدد من الصناعات، وسوف يساهم التحرر الاقتصادي والديمقراطية السياسية في تحقيق نمو اقتصادي قوي خلال السنوات القادمة.

7- نيجيريا

– الصادرات الرئيسية في نيجيريا هي النفط والكاكاو.

– بلغ نمو الناتج المحلي الإجمالي 2.7% لعام 2015، بينما بلغ معدل البطالة 23.9%.

– الدولار يُساوي 196.90  نيرا نيجيرية.

– سوف يشهد الاقتصاد النيجيري نموًا كبيرًا بسبب القطاعات الثانوية والثالثية، كما تنمو مبيعات التجزئة بقوة.

8- باكستان

– الأعمال الزراعية التجارية والنفط هما القطاعان الرئيسيان في باكستان، والصادرات الأساسية بها هي المنسوجات، الأرز.

– بلغ نمو الناتج المحلي الإجمالي 4.2% لعام 2015، بينما بلغ معدل البطالة 6.5%.

– الدولار يُساوي 104.3 روبية باكستانية.

– سوف تتطور باكستان كمركز صناعي على مدى السنوات القادمة، وسوف تشهد قطاعات الغزل والنسيج والسيارات أسرع نموًا خلال بداية الفترة المقبلة، كما سيتم زيادة الاستثمارات في التصنيع المحلي بسبب انخفاض أسعار النفط مقارنة بالعقد الماضي.

9- الفلبين

– الصادرات الأساسية بها هي أشباه الموصلات الحرارية والمنتجات الإلكترونية ومعدات النقل.

– بلغ نمو الناتج المحلي الإجمالي 5.8% لعام 2015، بينما بلغ معدل البطالة 6.3%.

– الدولار يُساوي  45.50 بيزو فلبيني.

– سوف تشمل القطاعات الرئيسية السيارات والبناء، وسوف يؤدي الازدهار في قطاع البناء إلى زيادة الطلب على سيارات الركاب والمركبات التجارية، وتوفر إصلاحات البيئة الاقتصادية والتجارية الحالية بيئة مناسبة للاستثمار.

10- فيتنام

– الأعمال الزراعية التجارية وتكرير النفط هما القطاعان الرئيسيان في فيتنام، والصادرات الأساسية بها هي  الملابس، الأحذية والإلكترونيات.

– بلغ نمو الناتج المحلي الإجمالي 6.7% لعام 2015، بينما بلغ معدل البطالة 3.0%.

– الدولار يُساوي 21.92 دونج فيتنامي.

– من المتوقع تطور قطاعي الصناعات التحويلية والبناء في فيتنام، مما يُساهم في تعزيز النمو في القطاع الصناعي على نطاق أوسع، وستبقى هذه القطاعات عامل جذب بالنسبة للمستثمرين، وذلك بسبب انخفاض تكاليف العمالة.

 

 

نشر رد