مجلة بزنس كلاس
أخبار

 

إيذاناً بانطلاق النسخة الثالثة من سلسلة أفلام لكزس القصيرة التي تعقد هذا العام تحت عنوان «التوقعات»، قامت شركتا «لكزس» و «وينشتاين» مؤخراً بتقديم العرض الأول لفيلمين قصيرين تم اختيارهما من بين آلاف الأفلام المشاركة، وكانا فيلم «فرايدي نايت» الذي تم عرضه في مهرجان طوكيو للأفلام القصيرة، وفيلم «ميسايا» الذي عُرض في مهرجان سيدني السينمائي.
وفي هذا الإطار قال السيد هارفي وينشتاين، عضو مجلس إدارة شركة وينشتاين: «نحن متحمسون جداً لإطلاق العروض الأولى ضمن النسخة الثالثة من سلسلة أفلام لكزس القصيرة، ويشرفنا أن نكون جزءاً من هذا البرنامج جنباً إلى جنب مع شركة لكزس، التي تدعم إنجازات هذه المواهب الناشئة في مجال صناعة السينما والفن القصصي».
من جانبه، قال السيد ديفيد نوردستروم، مدير عام إدارة العلامة التجارية العالمية لدى لكزس إنترناشيونال: «نحن سعداء لإنتاج سلسلة أفلام لكزس القصيرة بالتعاون مع شركة وينشتاين، وتُعَد هذه الرحلة استثنائية للغاية. وتُقدِّر شركة لكزس الحصول على هذه الفرصة لتقديم الدعم لهذه المواهب السينمائية الواعدة بهدف السعي لتحقيق أحلامهم ومواصلة النجاحات في أعمالهم بشكل عام».
في حين قال السيد تاكايوكي يوشيتسوغو، الممثل الرئيسي للمكتب التمثيلي لشركة تويوتا في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا: «لقد كانت تجربة فريدة بأن نقوم برعاية جيل جديد من صناع الأفلام الموهوبين من خلال سلسلة أفلام لكزس القصيرة، وأن نوفر منصة مبتكرة لمخيلتهم الإبداعية الخصبة. وسيكون الآن بمقدور هؤلاء المخرجين والكتاب الطموحين إنتاج أعمالهم وعرضها على الصعيد الدولي في المهرجانات السينمائية العالمية، وأمام جمهور أوسع يمكن أن يقدر رؤاهم الفنية. كما نود أن نشيد بالدعم الذي نلقاه من عملائنا على الجهود التي بذلناها مع سلسلة أفلام لكزس القصيرة».
وسيتم عرض فيلمي «فرايدي نايت» و «ميسايا» مع اثنين من الأفلام الأخرى ضمن سلسلة أفلام لكزس القصيرة في عرض مشترك سيضم الأفلام الأربعة، وذلك خلال مهرجان «نابا فالي السينمائي» الذي سيقام في شهر نوفمبر من العام الحالي في ولاية كاليفورنيا الأميركية. وسيتم قبل ذلك عرض الأفلام الفردية ضمن مهرجانات سينمائية خاصة حول العالم خلال فترة الصيف والخريف القادمين.

نشر رد