مجلة بزنس كلاس
سيارات

 

تقدم سيارة بنتلي كونتيننتال جي تي المكشوفة، مستويات متفوقة على صعد التصميم والقوة والحضور، حيث تعتبر هذه السيارة من ضمن أفخم السيارات السياحية المكشوفة في العالم واكثرها أناقة. تستفيد هذه السيارة من جسم من بابين، ومن مقصورة تتسع لأربعة ركاب بالغين عبر وضعية جلوس 2+2.
يمكن وصف التصميم العام بالرياضي جداً والأنيق والفخم في ان واحد، هذه الفخامة ممتدة بالطبع من الخارج الى داخل المقصورة، التي تستفيد من مكونات فاخرة من نوعية الجلود الناعمة المستعملة الى أجود أنواع الأخشاب والكروم الفخم المصمم بشكل حرفي، والسجاد الأرضي المخملي المصنوع يدوياً وصولا الى شاشة العرض المربعة الحجم والكبيرة بقياس 8 بوصات التي تتوسط الكونسول الوسطي الفاخر، ومن لمسات يدوية مميزة جدا مما جعلها أكثر رقياً.

كما ان بطانة السقف ملبسة بكساء جلدييتناسق مع اللون الرئيسي في داخل المقصورة، مع إمكان إختيار حياكة متناقضة اللون على مستوى التبطين، بما في ذلك المقود الرياضي. وعلى صعيد التجهيزات تتميز السيارة بعجج من تقنيات الترفيه وتجهيزات الراحة المتطورة، كما يتم التحكم بوظائف نظام الموسيقى والهاتف عبر شاشة العرض الوسطية، كما تبرز سعة التخزين الرقمية التي تصل الى 30 جيغابايت.

في الخارج يظهر الاهتمام الكامل بكافة تفاصيل التصميم المميز للهيكل الخارجي،فخطوط التصميم العام انسيابية جداً وعصرية ومحافظة بنفس الوقت على ارث بنتلي العريق، أما الزوايا فمصممة بطريقة ديناميكية تقلل من خطر إرتفاع مقدم السيارة أو الجزء الخلفي عن سطح الطريق.

ميكانيكيا تعتمد هذه السيارة على محرك من 8 اسطوانات بشكل V بسعة 6.0 ليتر بقوة 582 حصان عند 6000 دورة في الدقيقة مع حد أقصى لعزم الدوران يبلغ 720 نيوتن متر إعتباراً من 1800 دورة في الدقيقة. التسارع من 0 الى 100 كلم بالساعة ييتم في خلال 4.7 ثواني اما السرعة القصوى فتصل الى 315 كلم بالساعة.

ويتصل هذا المحرك القوي بعلبة تروس اوتوماتيكية، تؤمن تجاوباً سريعاً مع رغبات التسارع النشيط، بموازاة صوت هدير رياضي محبب من مخارج العادم. ويبرز نظام الدفع الرباعي المعتمد، والذي يتوفر في مختلف فئات طراز بنتلي كونتينانتال.

نشر رد