مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

وجد لويس فان جال مدرب مانشستر يونايتد نفسه في مأزق بعد الخسارة أمام ليفربول في ذهاب الدوري الأوروبي أمام ليفربول بثنائية نظيفة.
وأعطى هذا الفوز أفضلية كبيرة لليفربول قبل لقاء الإياب، وبات اليونايتد على وشك الخروج من البطولة الأوروبية الثانية هذا الموسم.
ويعد الأسبوع المقبل مهماً جداً لمانشستر يونايتد وفان جال لأ، الفريق سيلعب فيه مبارتين الأولى أمام وست هام بكأس الاتحاد الإنحليزي والثانية هي لقاء الإياب أمام ليفربول بالدوري الأوروبي.
وإذا استطاع وست هام من التعملق كعادته أمام الكبار هذا الموسم وحقق الفوز على اليونايتد بالإضافة للخروج الوشيك من بطولة الدوري الأوروبي، فربما تكون نهاية مبكرة لموسم للنسيان لمانشستر يونايتد وفان جال.

نشر رد