مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

سيحافظ نادي باريس سان جيرمان الفرنسي على وضعيته المالية الجيدة بضمانات من رئيس ومالك النادي ناصر الخليفي ، على الرغم من العجز الذي يضرب ميزانية دولة قطر .

وحسب صحيفة “لوباريزيان” المقربة من نادي العاصمة الفرنسية فإن دولة قطر تعاني في سنة 2016 من عجز في ميزانيتها يقدر بِـ 11 مليار دولار لأول مرة منذ 15 سنة بعد إنخفاض أسعار البترول ، لكن باريس سان جيرمان غير مهدد بهذه الأزمة حيث أنه يؤمن ميزانيته بـ 500 مليون يورو حالياً .

وأضافت الصحيفة المذكورة أن قطر لن تتوقف عن استثمار بين 200 و 210 مليون يورو سنوياً في نادي باريس سن جيرمان على الرغم من هذا العجز الذي لن يؤثر على النادي الفرنسي من قريب ولا من بعيد .

ونقلت الصحيفة تصريحات لباحث في المعهد الفرنسي للتحليل الاستراتيجي ديفيد ريجولي روز الذي أكد أن الوضع لا يدعو للقلق بالنسبة لِـ باريس سان جيرمان لكن على النادي الفرنسي أن يكون يقظاً .

نشر رد