مجلة بزنس كلاس
تكنولوجيا

 

تعتزم شركة آبل تضمين جهاز المساعدة الصوتية الذي قيل إنها تعمل على تطويره لمنافسة نظيرَيْه Echo من أمازون و Google Home بكاميرا، وفق ما نقل موقع “سي نت” Cnet عن مصادر وصفها بالمطلعة.

وأفاد الموقع المعني بشؤون التقنية أن الجهاز سيكون قادرًا على كشف من في الغرفة وذلك باستخدام تقنية التعرف على الوجوه، ومن شأن ذلك أن يتيح له التعرف على تفضيلات كل مستخدم على حدا تلقائيًا، مثل أنماط الموسيقى والإنارة وغير ذلك.

ويُتوقع أن تطلق عملاقة التقنية الأميركية مساعدها الصوتي، الذي سيقوم على خدمتها للمساعدة الشخصي سيري، بحلول نهاية العام الحالي، ولكن يُرجح أكثر أن يتم ذلك خلال العام القادم.

وذكر موقع Cnet أن مصادره حذرت من أن آبل قد تغير خططها المتعلقة بتضمين الكاميرا في الجهاز، أو حتى أنها قد تلغي الجهاز نهائيًا.

يُشار إلى أن الشركات التقنية الكبرى أضحت تتنافس لغزو المنازل بإطلاق جديدها من الأجهزة المتصلة بالإنترنت، وهو جزء من سوق ناشئ يُسمى “إنترنت الأشياء”، والذي يربط الأجهزة المنزلية وغيرها من الأجهزة بالإنترنت وجعلها تتصل مع بعضها.

وتأتي الأنباء عن مساعد صوتي من آبل، وقبلها بأسبوع إعلان جوجل عن Google Home، بعد النجاح الكبير الذي حققه جهاز المساعدة Echo من شركة أمازون.

نشر رد