مجلة بزنس كلاس
سياحة

قال تقرير حديث صادر عن شركة إكسبر للاستشارات وإدارة الأعمال، إن قطاع الفندقة في دولة قطر قد اختار المنافسة على خدمات الضيافة بالنسبة لشريحة فنادق الخمسة نجوم، والتي كانت تشكل حوالي %36.1 من نسبة الفنادق المتواجدة على أرضها.
وتؤكد هذه النتائج كذلك استعداد دولة قطر لاستضافة فعاليات كأس العالم 2022 واستقبال جموع الرياضيين وشعوب دول العالم على أراضيها.
وأشار التقرير إلى أن فنادق دول مجلس التعاون الخليجي تتنافس فيما بينها بالنسبة لأسعار الغرف. ففنادق دولة الكويت ودولة قطر هما الأعلى سعراً بالنسبة لأسعار الغرف، التي تجاوزت سعر الليلة الواحدة فيهما 220 دولارا أميركيا، وبنسبة بلغت %34.3 و%31.5 على التوالي. كما أن التنافس ما بين دولة الكويت ودولة قطر قد بلغ شريحة معدل أسعار الغرف ما بين 165-220 دولارا أميركيا لليلة الواحدة وبنسبة بلغت %27.8 و%23.9 على التوالي. في حين تتنافس فنادق المملكة العربية السعودية وسلطنة عمان بالنسبة لشرائح أسعار الغرف والتي كانت أقل من 110 دولارات أميركية لليلة الواحدة. وفي المقابل فإن فنادق دولة الإمارات العربية المتحدة ومملكة البحرين تتنافس فيما بينها بالنسبة لأسعار الغرف ما بين 110-165 دولارا أميركيا لليلة الواحدة.
معايير عالمية
ويقول التقرير إن القاعدة العالمية العامة في إعداد الفنادق تشير إلى أنه لا بد من تواجد فندق واحد على الأقل في كل 52 كيلومترا مربعا، وذلك تماشيا مع سياسات واستراتيجيات دول العالم المتقدمة. وعلى هذه الخلفية فإن مملكة البحرين الشقيقة هي الوحيدة من دول المجلس التي استطاعت تحقيق هذه المعادلة بتواجد أعداد الفنادق بالنسبة للمساحة العامة للدولة. ولدى دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة فندق واحد في كل 73 كيلومترا مربعا داخل أراضيها، وتأتي بعد ذلك دولة قطر بوجود فندق واحد في كل 107.1 كيلومتر مربع.
مستوى خدمات
ويعتبر مستوى الخدمات التي تقدمها فنادق دولة مجلس التعاون لدول الخليج العربي عالية نسبياً، إذ تشير نتائج الدراسة إلى أن نسبة وجود خدمة الإنترنت Wi-Fi في الغرف كانت حوالي %92، في حين أن وجود ناد صحي داخل فنادق دول المجلس لم يتجاوز %58.8 من إجمالي الفنادق، في علامة إلى وجود حاجة للتطوير. ويمكن لنزلاء فنادق دول مجلس التعاون الخليجي الحصول على غرف خاصة لغير المدخنين وبنسبة بلغت %67.3. ويوجد في فنادق دول المجلس حوض للسباحة –داخلي أو خارجي- بالإضافة إلى SPA وبنسبة بلغت حوالي %60.2 و%24.3 على التوالي. كما يمكن للنزلاء الذين يبحثون عن غرف عائلية في فنادق دول المجلس الحصول عليها وبنسبة بلغت %79.4 من إجمالي الغرف المتواجدة. وتعتبر خدمة المطاعم الفندقية من الخدمات الهامة التي يحرص على تواجدها أصحاب الفنادق في دول مجلس التعاون وبنسبة بلغت حوالي %67.9 من جموع الفنادق الخليجية. ويوضح الجدول التالي نسب خدمات الضيافة المقدمة في دول مجلس التعاون الخليجي.;

نشر رد